قام المهندس عبدالهادي الغافلي عضو المجلس البلدي بالاحساء بعقد اجتماع مع مدير تطوير الطرق المهندس حسين الرزق للاطلاع على سبب التوقف عن العمل واخر المستجدات بخصوص تطوير الطريق المجاور لمزرعة الملك(العزيزية) بحي ابو سحبل شمالي المبرز.   لقد تم الانتهاء من زفلتت الطريق ولم يتم اكمال اعمال الارصفة وحيث افاد المهندس حسين بأنه سوف يتم مباشرة العمل خلال الفترة المقبلة وعلل سبب التوقف للتركيز وتكثيف العمل بالطريق الواقع شمال هيئة الري والصرف لرفع التحويلات قبل شهر رمضان المبارك.
بسم الله الرحمن الرحيم، والحمد لله رب العالمين، وسلام على عباده الذين اصطفى.قال الله تعالى في محكم كتابه العزيز: ﴿هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ﴾[2]. إن من الأهداف الكبرى التي بُعث من أجلها رسولُ الله صلى الله عليه وآله وسلم هي تزكية النفس، حيث تترتب عليها مكارمُ الأخلاق. وقد ركز الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم على مكارمِ الأخلاق، حيث روي عنه أنه قال: ﴿إنما بعثتُ لأتممَ مكارمَ الأخلاق﴾[3]. وقد اشتهر عنه صلى الله عليه وآله وسلم، قوله: ﴿الدينُ المعاملة﴾[4].
ضمن سلسلة ندواتها الحوارية والتي ابتدأتها في سيهات وتاروت والقديح والدمام وام الحمام سعياً في تطوير المنبر الحسيني وانعكاسه على كافة فئات المجتمع ، أقامت رابطة المنبر الحسيني بالقطيف والدمام، في حضور نخبة من العلماء والمثقفين رجالاُ ونساء، ندوة حوارية في جامع المصطفى (ص) بصفوى تحت عنوان الوحدة الاجتماعية ايجابياتها وسلبياتها ومقومات التنمية فيها ، حيث تم التعريف برابطة المنبر الحسيني بالدمام والقطيف باعتبارها أحدى المؤسسات التطوعية التي تعني بشؤون المنبر الحسيني والسعي لتطويره وجعله المنبر المعبر عن نبض الأمة، وتم التطرق لعدة محاور من أهمها :
في ليلةٍ إستثنائية مخملية , وتحت جداول المياه المُنسابة والطبيعة الخلَّابة  - وفي ليلةٍ إختلطت دموع الفرح بالوداع -  أقامت أُسرة النجيدي بقرية غُمسي في مدينة العمران حفل تكريم وتقديرووفاء وعرفان للأستاذ والمُربي الفاضل - عيسى بن حبيب الحبيب - المُعلم بمدرسة أبو الأعلى المودودي الإبتدائية , والمُحرر الصحفي بجريدة المدينة , وذلك بمناسبة تقاعده المبكر عن سلك التعليم بعد خدمةٍ دامت نحو 30 عاماً , حيثُ عمل بدايةً مديراً لمدرسة هجرة أُم أثلة , ثُمَّ إنتقل إلى مدرسة جعفر بن أبي طالب بالجفر , وأخيرا حطَّ الرحال في مدرسة أبو الأعلى المودودي حتَّى إعلان تقاعده .
هل سألت نفسك ذات مرة ما السؤال الحضاري والسؤال اللاحضاري؟ أو أين يكمن الفرق بينهما؟، أرجو ألا تعتبر الحديث هذا خارجا من «منطقة الترف»، وذلك لسبب قد يبدو وحيدا ومنطقيا في ذات الوقت، ولا يحتاج إلى كثير من البراهين للتدليل على حضوره من عدمه، فنحن لم نصل لهذه المنطقة بعد، حتى يكون سؤالي هذا، سؤال من أتخمته الحضارة، حتى بات يسأل أسئلة قد تبدو تجريدية أو من قبيل السؤال لسؤال، كما هي نظرية الفن للفن، أو يسأل بما هو بديهي، فليس هذا ما قصدته حينما طرحت سؤالي هذا، فالسؤال المترف كفيلة به السنوات الضوئية التي تقف حائلة بيننا وبينه، فهي توضح مدى المسافة التي تفصلنا عنه، ولهذا كل من ادعى أنه يحمل مثل هذه الأسئلة، نقول له ذكرت شيئا وغابت عنك أشياء، وأظنك قد تبدو أشبه بمن يضع العربة قبالة الحصان، ويرى ذلك من باب التجديد، فاضمن أولا سير حصان الحضارة ثم بعد ذلك ضع قبالته ما تشاء، حتى لو وضعت العربة بما حملت، ولكن يسير الحصان.!.

آخر الأخبار

أخر الصور

آخر الصوتيات

آخر الفيديوهات